المكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية يدين العمل الإرهابي في نيس ويرفض الإنقلاب في تركيا

الأنباء بوست

ندد حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، العمل الإرهابي الذي وقع في مدينة نيس الفرنسية، والذي خلف عددا كبيرا من الضحايا، بين قتيل وجريح، و عبر عن عزائه ومؤازرته لعائلاتهم، وتضامنه مع الشعب الفرنسي.

ودعا كافة الأطراف، التي تروج للفكر الديني المتطرف، إلى تحمل مسؤوليتها، من أجل مواجهة الإرهاب، الذي هو مجرد نتيجة، للشحن الإيديولوجي، الذي يروج لخطاب العنف والتكفير، الذي يستهدف التعايش بين الشعوب والثقافات والديانات.

واعتبر الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، أن التصدي لآفة الإرهاب، أصبحت مسؤولية جماعية، ينبغي أن تتقاسمها كل الشعوب والدول، لأن العمليات والتهديدات الإرهابية، لا تستثني أي بلد، و لا تميز بين الجنسيات والهويات ورفض أن تستغل من طرف التيارات اليمينية المتطرفة والعنصرية، للهجوم على المهاجرين، والمواطنين، من ذوي الأصول العربية والمسلمة.

كما تابع الحزب المحاولة الإنقلابية، في تركيا، وسجل في هذا الصدد رفضه المطلق، لكل عملية تستهدف المس بالديمقراطية، وبالاختيارات التي عبرت عنها فئة من الشعب التركي، عن طريق صناديق الإقتراع، معتبرا أن ساحة المعركة، ينبغي أن تكون سلمية ومدنية، عن طريق الآليات الديمقراطية، وليس بتدخل الجيش في الحياة السياسية.

وأكد دعمه لوحدة الأحزاب التركية، أغلبية ومعارضة، في مناهضة الإنقلاب والدعوة لحماية دولة المؤسسات، مما يبشر بنجاح الإنتقال الديمقراطي في تركيا.

وشجب  الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية كل أعمال العنف، وكل ما يمس السلم و الاستقرار في هذا البلد.

 

 عن خلية الإعلام والتواصل

عن hassan

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحقيق حصري..هكذا تفجرت قضية الكومسير ثابت (الحلقة 1)

الأنباء بوست تتطرق حلقة نبض المجتمع ...

السيدة مريم بوطاهر تنال شهادة الدكتوراه بميزة مشرف جدا

الأنباء بوست علمت صحيفة الأنباء بوست ...

دورة استثنائية للمجلس الوطني للمصباح من أجل محاسبة العثماني

الأنباء بوست تراجع المتحمسون بحزب العدالة ...

عائلة أصوات تنظم حملة للتبرع بالدم

الأنباء بوست نظمت عائلة أصوات حملة ...

الدار الكبيرة تستعد لتنظيم النسخة الثانية من قفة رمضان

الأنباء بوست بمناسبة شهر رمضان تستعد ...

رئيس الحكومة وحالة التنافي

د.يـــونــس صـــبــار* قدم رئيس الحكومة المعفى ...