بعد تسريب فيديو مستشار الملك ووزير الخارجية في ملهى ليلي هل أصبحت أسرار الدولة في خطر؟

الأنباء بوست

انتشر فيديو على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الإجتماعي يظهر فيه رجلين مهمين في الدولة المغربية بمقهى ليلي بالدوحة، يتعلق الأمر بالسيد فؤاد علي الهمة مستشار جلالة الملك والسيد صلاح الدين مزوار وزير الخارجية والتعاون للمملكة المغربية وقد أحدث هذا الفيديو موجة غضب وتهكم لرواد الفيسبوك.

وتشير أحد التدوينات الفيسبوكية بالقول إنه لأمر عادي أن يوجد شخص بملهى ليلي لأن هذا يدخل في إطار الحرية الفردية لكل شخص، لكن غير العادي تضيف التدوينة هو وجود رجلان مهمان على رأس الدولة المغربية بهذا الملهى باعتبارهما من الشخصيات العمومية والمهمة بحسب التدوينة الفيسبوكية.

وفي ذات السياق يقول أحد المدونين إن أسرار الدولة أصبحت في خطر خصوصا إن تعلق الأمر برجال يتقلدون مسؤوليات كبرى وجسيمة ، ويتساءل المدون في هذا الصدد فهل الإنسان يتحكم في عقله إن سكر وهؤلاء سكروا  يعني أنهم سيفقدون الوعي ومن المرجح يضيف المدون أن يكشف أحدهم سرا من أسرار الدولة مما يعني أن الدولة في خطر .

تدوينات من بين أخرى انتشرت صباح اليوم الثلاثاء بشكل لافت للنظر منها اللاذع والمتهكم التي انصب مجملها حول خدام الدولة حيث قال أحد المدونين الفيسبوكيين “لمفعفع شدو الرادار كا يخدم الدولة” وتضيف أخرى هؤلاء خداع الدولة وليس خدامها.

ويبدوا أن الأيام القليلة المقبلة ستكشف العديد من المفاجآت حيث الغضب الشعبي وصل مداه إذ طالب العديد بإقالة مستشار الملك ووزير الخارجية والتعاون.

هذا هو الفيديو

عن hassan

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الدروس المستخلصة من الحراك السياسي

مــــــــحــــــمــــــد مــــــصــــلـــي أسدل الستار عن تشكيل ...

جمعية إسعاد ترسم البسمة على شفاه مواطني الجنوب بمنطقة الريصاني

الأنباء بوست في مبادرة إنسانية نبيلة ...

تحقيق حصري..هكذا تفجرت قضية الكومسير ثابت (الحلقة 1)

الأنباء بوست تتطرق حلقة نبض المجتمع ...

تحقيق حصري..هكذا تفجرت قضية الكومسير ثابت (الحلقة 1)

الأنباء بوست تتطرق حلقة نبض المجتمع ...

السيدة مريم بوطاهر تنال شهادة الدكتوراه بميزة مشرف جدا

الأنباء بوست علمت صحيفة الأنباء بوست ...

دورة استثنائية للمجلس الوطني للمصباح من أجل محاسبة العثماني

الأنباء بوست تراجع المتحمسون بحزب العدالة ...