اخر الأخبار

بلاغ صحفي ..مثقفون من أجل التغيير مبادرة أطلقها أكاديميون وفاعلون مدنيون وإعلاميون

الأنباء بوست

أطلق مجموعة من المثقفين في العالم العربي مبادرة باسم ” مثقفون من أجل التغيير” بهدف العمل على إنشاء تيار ثقافي يسعى إلى تعزيز عوامل التقارب بين المكونات المختلفة لشعوب بلدان العالم العربي استنادا إلى قيم المواطنة المتساوية والتسامح و احترام حقوق الإنسان .ومما جاء في الوثيقة المرجعية لهذه المبادرة:

 – اقتناعا منهم بأن وضع العالم العربي ، اليوم ، تهيمن عليه الانقسامات و التقاطبات الحادة والصراعات الطائفية التي تسعى إلى إلغاء كل مشترك ، وكل عنصر جامع ؛ ووعيا منهم بأن هذا الوضع يستدعي إعادة النظر في الكثير من المفاهيم التي وجهت تاريخ هذه الأمة،واختياراتها الكبرى التي ينبغي أن تقارب بروح نقدية مسؤولة ومنفتحة على مستقبل إيجابي ، يؤكد على أهمية الانتماء الحضاري إلى المنطقة ، ويميز بين واقع التقسيم السياسي ومظاهر الوحدة الثقافية؛

 – اعتبارا منهم لكل ذلك ، أصدر مجموعة من المثقفين والأكاديميين والإعلاميين والفاعلين المدنيين في العالم العربي مبادرة باسم  (مثقفون من أجل التغيير)إيمانا منهم بتعدد المكونات الثقافية للأمة وتنوعها ، لكنهم مقتنعون ، أساسا ، بوحدة أفقها المستند إلى مرتكزات الديمقراطية وثقافة حقوق الإنسان التي اتعلي من شأن إحداها على حساب الأخريات،بل تنظر إليها على قدم المساواة، وتعتبر وجودها ضرورة للغنى الثقافي المؤطر للأمة وهويتها المتفاعلة والمنسجمة ويؤكد الموقعون على المبادرة أنهم سيعملون على تعزيز عوامل الوحدة والتعاون دون أن يعنوا بالتدخل في الشؤون الداخلية للدول،واختياراتها،ويعتبرون أن المبادرة دعوة  مفتوحة إلى إعادة النظر في نظام التعليم والمناهج التربوية ، وفي الوقت نفسه دعوة إلى إعادة كتابة التاريخ الذي يسمح بإبراز الأدوار الحقيقية لجميع مكونات الأمة دون انحياز لطرف على حساب آخر ، ودون مبالغة في دور أحد. أو انتقاص من دور أحد. ، كما تحرص المبادرة على جعل القضايا الكبرى الأمة أولويات ضرورية ، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية ، ليس فقط لأنها قضية احتلال واغتصاب لجزء منها ، وليس كذلك لأنها قضية إنسانية وأخلاقية ، ولكن لأن هذه القضية نشأت أصال من أجل الإطاحة بالأمة ، وإفقادها إمكانات نهوضها ، كما أكدت مبادرة (مثقفون من أجل التغيير) أنها ستعمل خلال الأيام القادمة على تحديد هيكلتها التنظيمية ، وآليات اشتغالها بما يسمح بتحقيق أهدافها ، كما شددت على ترحيبها بكل الفعاليات الثقافية والأكاديمية والإعلامية والمدنية ، وبكل من يقتنع بالمبادئ التي سطرها الموقعون على بيانها التأسيسي.

مثقفون من أجل التغيير

يبدو العالم العربي ،اليوم،مثخنا بالجراح والانكسارات الكبرى،والانقسامات،و هيمنة التقاطبات الحادة التي تسعى إلى إلغاء مبادئ المشترك والجامع والمنفتح،حيث الصوت يعلو على صوت التشرذم والطائفة والقبيلة والمذهب،وفي أحسن الأحوال الدولة القطرية القائمة على كل ذلك،والشك أن وضعا مثل هذا يستدعي إعادة النظر في الكثير من المفاهيم التي وجهت تاريخ هذه الأمة،واختياراتها الكبرى التي ينبغي أن تقارب بروح نقدية مسؤولة ومنفتحة على مستقبل إيجابي ، يؤكد على أهمية الانتماء الحضاري إلى المنطقة ، ويميز بين واقع التقسيم السياسي ومظاهر الوحدة الثقافية ، ويدعو إلى التأسيس لتيار ثقافي جديد مقتنع بتعدد المكونات الثقافية للأمة وتنوعها ، لكنه مؤمن ، أساسا ، بوحدة أفقها المستند إلى مرتكزات الديمقراطية وثقافة حقوق الإنسان التي تعلي من شأن إحداها على حساب الأخريات ، بل تنظر إليها على قدم المساواة،وتعتبر و جودها ضرورة للغنى الثقافي المؤطر للأمة ولهويتها المتفاعلة والمنسجمة. ولا شك أن تصورا مثل هذا يحتاج منا إلى تقييم موضوعي لمسار الأمة واختياراتها كي لا نعيد تكرار أخطاء ما سبق،بل نحولها إلى موجه وطاقة دافعة. فرغم مآسي سنوات القرن العشرين بأكملها،فإن حقبة التسعينيات وما تلاها جعلت انحدار الأمة العربية إلى قعر المعاناة والتشرذم والصراع الطائفي أقسى،بل وأصبحت مختبرا لتنفيذ مخططات (صراع الحضارات والثقافات) وغيرها من المفاهيم التي عملت على ترسيخ فوضى هدامة ؛ حيث أصبحت المشاريع المطروحة ، فكريا و سياسيا، ذات صلة بخطابات تجزيئية أو فئوية وإقصائية، وغابت المشاريع التي تجعل المشترك مبنيا على مساحة التوافقات الممكنة ، والتي تنطلق من نقد ذاتي يعيد مراجعة تجارب ومواقف الحركات الفكرية والسياسية السابقة في أفق يتجاوز جوانب قصورها الذي ارتبط بسياقات تاريخية معينة.

عن حسن المولوع

مدير النشر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد حادثة الصويرة.. جلالة الملك محمد السادس يعطي تعليماته السامية من أجل تنظيم عميلة توزيع الإعانات العمومية

الأنباء بوست ذكر بلاغ لوزارة الداخلية ...

“المجلس الأعلى للسلطة القضائية .. المحاماة والمستجدات القضائية” : موضوع ندوة وطنية بمدينة المضيق

الأنباء بوست قال وزير الدولة المكلف ...

الدعوة الى ضرورة التشخيص المبكر لمرض ضعف السمع لدى الأطفال لعلاجه عن طريق زرع قوقعة الأذن أو تركيب جهاز لتقويم السمع

الأنباء بوست دعا رئيس المؤتمر العربي ...

المغرب يشارك في أبيدجان في الاجتماع الرابع للمجالس الاقتصادية والاجتماعية للاتحاد الأوروبي وأفريقيا

الأنباء بوست شارك رئيس المجلس الاقتصادي ...

كأس العرش (2016-2017) .. صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يترأس بالرباط المباراة النهائية بين فريقي الرجاء البيضاوي والدفاع الحسني الجديدي

الأنباء بوست الرباط –  ترأس صاحب ...

طنجة .. توقيف شخص للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بتعدد السرقات الموصوفة

الأنباء بوست: و.م.ع تمكنت المصلحة الولائية ...