موقف الشيخ الفيزازي من الإسلام السياسي و الزلزال و رأيه في العدالة و التنمية

الأنباء بوست

يعيش حزب العدالة و التنمية مخاضا داخليا قبيل انعقاد مؤتمره الوطني، الذي يعد الأصعب في تاريخه و ذلك بعد اجتماع المجلس الوطني، هذا الأخير الذي رفض تعديل المادة 16 و التي بموجبها ترفض الولاية الثالثة لرئيس الحكومة الأسبق و الأمين العام الحالي عبد الإله بنكيران.
و في هذا السياق نطرح التساؤل التالي: ما مصير الإسلام السياسي بعد نجاح تجربته منذ سنة 2011 أي بعد الربيع العربي ؟ هذا السؤال و أسئلة أخرى يجيب عنها الشيخ محمد الفزازي.. الداعية الإسلامي المعروف، في برنامج لقاء خاص، و كذا رأيه في الزلزال السياسي الذي تمخض عنه إعفاء عدد من المسؤولين الحكوميين.

عن محمد بوبكر

رئيس التحرير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المشاركة المتميزة لجلالة الملك في قمة باريس تترجم الالتزام الوطني والرؤية الإفريقية لجلالته لمكافحة التغير المناخي

الأنباء بوست باريس- أكد وزير الشؤون ...

جلالة الملك يحضر أشغال قمة المناخ الدولية “وان بلانيت ساميت “بباريس

الأنباء بوست باريس- حضر صاحب الجلالة ...

بيوكرى…. المهرجان الوطني للمسرح

الأنباء بوست مرتبط

أكادير ….مهرجان ايزوران كناوة في دورته الرابعة

الأنباء بوست مرتبط

جمعية “ناس الحومة ” تكمي أوفلا الدشيرة تحتفل ب الآباء في حفل “درع الوفاء “

الأنباء بوست ابراهيم أيت بيه نظمت ...

الشيخ الفيزازي يرد على أشباه الصحافيين ويتهمهم بالإساءة للوطن

الأنباء بوست قال الشيخ الفيزازي الداعية ...