15:16 - 30 ديسمبر 2018

المرشحة لرئاسة المجلس الجماعي للمحمدية ترد على الساخرين منها والمنتقدين

الأنباء بوست

لم تمض إلا بضع أيام على انتشار خبر عبر وسائط التواصل الاجتماعي أن إيمان صبير المرشحة لرئاسة المجلس الجماعي للمحمدية كانت حلاقة سابقة قبل وبعد هجرتها إلى ليبيا ومستواها لا يتعدى الابتدائي والبعض يقول الإعدادي ، حتى ردت على ذلك بتدوينة نشرتها على حسابها الخاص بالفيسبوك  ،وتفاعل معها عدد كبير من المتتبعين .

وجاء في تدوينة صبير المرشحة للرئاسة عن حزب العدالة والتنمية ” ليست العبرة بكون المرء ممرضا أو مربية أطفال بسيطة ” مضيفة في نفس السياق “كما أنه ليست العبرة بأن يكون المرء رجل أعمال أو مجرد ممتهن لحرفة بسيطة ” معتبرة أن ” العبرة بالكفاءة والقدرة على خدمة الناس وفوق كل هذا نظافة اليد “.

وعقب نشر إيمان صبير لتدوينتها تلك واستعمالها كواجهة لحسابها الفيسبوكي لقيت تعاطفا كبيرا بين رواد الموقع التواصلي ” فيسبوك ” بعدما كان مرتادوه قبل أيام قد أطلقوا حملة واسعة النطاق تتضمن سخرية لاذعة من مستواها التعليمي وكذا مهنتها السابقة كحلاقة .

ويظهر من خلال تدوينتها التي تؤكد صحة الأخبار المتناقلة حول مستواها التعليمي ومهنتها أنها تعتبر تسيير المجلس البلدي لمدينة المحمدية لا يلزم مستوى تعليمي عال أو مهنة كبيرة بقدر ما يلزم التسلح بالكفاءة والقدرة على خدمة الناس ونظافة اليد، وهذا ما ختمت به إيمان صبير المرشحة لرئاسة المجلس البلدي للمحمدية تدوينتها .

ومن المنتظر أن يتم الحسم غدا الإثنين في رئاسة المجلس البلدي للمحمدية بعد عزل حسن عنترة من منصبه بعدما تم تأجيل انتخاب الرئيس الجمعة الماضي لعدم اكتمال النصاب القانوني.

جدير بالذكر أن رئاسة المجلس البلدي لمدينة المحمدية ترشح لها كل من إيمان صبير عن حزب العدالة والتنمية ومحمد العطواني عن التجمع الوطني للأحرار.

 

 

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأنباء بوست - جميع الحقوق محفوظة © 2018