0:23 - 6 يناير 2019

الوطن الذي نطمح إليه ..

محمد مصلي

نطمح لوطن مزدهر و متطور
وطن يتسع لجميع فئاته دون تفاوت
وطن تتوزع فيه الخيرات متساوية دون محسوبية
وطن ينتج ثروة بسواعد أبنائه و توزع بشكل عادل
وطن يعم عليه الأمن و الأمان و الجد و العمل
وطن يوفر لمواطنيه حقوقهم الطبيعية من شغل و تعليم و صحة و بيئة سليمة
وطن تتصارع فيه الأفكار و البرامج للرقي به إلى مصاف الأوطان المتقدمة
وطن به أحزاب ذات حس وطني مسؤول دون التستر وراء أي وازع سواء ديني أو إرث ماضوي أو فكر مستورد تتناوب على تسيير شأنه العام في تمرين ديموقراطي شفاف و منتج و ليس قيادات متسلطة و جاثمة في القيادة تحارب كل صوت حر أو نقذ موضوعي أو فكر تحرري .
وطن به نقابات مسؤولة مناضلة تصون حقوق الشغيلة مع المحافظة على تطور مؤسسات الإنتاج و ليس مزامير تهلل كل فاتح ماي بخطابات دونكشوطية تدغدغ عواطف الطبقة العاملة في حماسة مزيفة دون مكاسب ملموسة بفعل قيادات متسلطة على عروشها عقود دون تشبيب .
وطن يقطع مع سياسة الريع و المحسوبية و الزبونية و اللهث وراء التموقع و التعيين في المناصب لارضاء النزوات الشخصية و تهميش النخب و الكفاءات .
وطن بجبهة داخلية متراصة قوية مستعدة للدفاع عن المقدسات والوحدة الوطنية .
وطن ينعم بالحريةالفردية و الجماعية وحرية الفكر و الابداع و الابتكار .
وطن ينعم بالديموقراطية التشاركية بين جميع المؤسسات الدستورية .
وطن يصون كرامة مواطنيه في عيش كريم .
وطن تحترم فيه حقوق الانسان كما هو منصوص عيله في الدستور و المتعارف عليها دوليا .
وطن نفتخر به بين الامم و لنا من المؤهلات المادية و المعنوية لتحقيق ذلك .
وطن لم يعد يستسغ هدر الزمن و تضييع الوقت في ترهات و تراشق مجاني .
ذلك هو وطني الذي أتمنى أن أراه ..هو الوطن الذي نطمح إليه

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأنباء بوست - جميع الحقوق محفوظة © 2018